Posts Tagged ‘ أنواع، التراجم ’

أومّا عاد ترجمة ؟! | 005


كتبت 18th February 2010 في 01:00 AM


و دي أوضح شغلة بـ شأن دراسة الترجمة
منهج يوجين نايدا تقريبا هو المتبع في كليتنا .. كلية اللغات و الترجمة
< استنبطته ما قالوه

مدة تقريبا خمسة مستويات .. ندرس كل شيء عن اللغة المستهدفة بالترجمة
اسباني فرنش انجلش هيبرو
و الخمس مستويات الثانية في الترجمة
راح احكي عنها لاحقاً .. و نقارنها بـ الجامعات العربية الأخرى : )

.

 

 

 
.

نحكي الحين عن أنواع الترجمة ..

تنقسم لـ قسمين

الترجمة التحريرية
Translation

الترجمة الكتابة .. ترجمة كتاب مقال …

الترجمة الشفوية
Interpretation

الترجمة في المؤتمرات و المحافل و ورش العمل الأجنبية …

المترجم التحريري

فيه ميزات و هو انه يقدر يغير اسلوب الترجمة بـ حسب اسلوب النص

و كاتب النص ..

فـ لو النص عن الكيمياء بـ يعرف يختار منهج ترجمة مناسب للكيمياء

و اسلوب برضه يناسب الاسلوب اللي اتبع كاتب نص الكيمياء

فـ لو كان الكاتب يستعمل كلمات متخصصة و صعبة .. هو راح يستخدم كلمات متخصصة و صعبة

لو ينحى الكاتب الأصلي لـ الاسلوب الادبي في كتابة نص الكيمياء

برضه المترجم راح يعمل نفس الشيء

و بما ان هالمترجم اختار يكون تحريري .. لازم يكون دقيق جداً

و يطلع النص بصياغة مقبولة ..

لـ انه عنده فرصه يستخدم قواميس و معاجم ..

اما المترجم الشفوي ..

يكون متميز بـ حضور الذهن .. على طول الكلمة تجي بباله

و أهم شيء عنده نقل معنى مش كل كلمة يقول لها المتحدث

لـ أنه بـ يصعب عليه هالشيء ،

و مطلوب من المترجم الشفوي يستخدم نبرات صوته عالي .. منخفض .. متوسط

حتى لما يعصب المتحدث .. لازم نبرة صوته تعلى و تعصب !

من المترجمين المتميزين بهالشيء مترجم الجزيرة .. الاستاذ موفق فائق توفيق
يستهبلون ع اسمه احيانا

لاحظوا طريقة ترجمته .. صوته .. النبرة !

قريب لـ زميلة لي يقول إنه قابل الأستاذ .. و صوته يختلف عن اللي نسمعه

لـ أنه يغير بـ صوته و يبطئه حتى يلحق يترجم المتحدث : )

فيه فروقات أكثر . .بس هذا هو المهم بـ نظري

تذكرت كيف كنا نذاكر الفروقات بينهم .. كانت مثل اللعبة و لو انها كانت كريهة

|فروع الترجمة الشفوية و التحريرية |
لسى ما اخذتهم .. لكن راح أحاول قد ما اقدر اشرح

تنقسم الشفوية لـ :

ترجمة فورية

و هي اللي أول ما يحكي الشخص نترجم كلامه ..

و تكون بالمحافل الدولية و المؤتمرات ..

أعتقد و الله اعلم إن سبب سرعة المترجم إنه يكون بين إيدينه الكلام اللي راح يلقيه المتحدث

الترجمة التتبعية و الثنائية

دقيقة اكثر من الفورية و يكون المتحدث عالم بـ وجود مترجم فـ يبطّئ كلامه حتى يلحّق عليه

في هالترجمة .. يصير المترجم يكتب من ورا المتحدث ..

ما تجي الترجمة على طول من بعد ما يتكلم .. أبطأ شوي

تقول الدكتورة أحيانا ينسى المتحدث إن فيه مترجم يكتب من وراه ..

فـ ننهلك و احنا نترجم و نضطر نقول له كل شوي بطّيء يا أخي

أعتقد هالترجمة اللي تغلب على اللقاءات السياسية الشفوية ؛

يكون شخصين قاعدين بينهم واحد

يحكي واحد منهم

يسكت .. يترجم المترجم

يرد الثاني ..

يسكت . .يترجم المترجم الرد

و هكذا

في هذي الأنواع ، يكون فهي غرفة اسمها غرفة المترجمين
لو حصل لكم تحضرون مؤتمر فيه مترجمين روحوا لها عشان تشوفون كيف يترجمون
حتى في مؤتمرات الجامعة الداخلية


الترجمة المنظورة

هذي تمسك النص بلغة و على طول تقرأه بلغة ثانية بصوت عالي

صعبة إيه ؟!

كنت بـ اموت من الرعب بسببها

بس تدربت عليها كذا مرة طلعت كويسة

جربوها

|الترجمة التحريرية|

[1]
ترجمة حرفية

هي نقل الألفاظ ..

هي الغالب على النصوص العلمية

تكون أفضل الطرق و أحسنها لما نترجم بين لغتين متقاربتين جدا مثل الانجليزية و الألمانية

طيب ليه مو قلنا الترجمة الحرفية تخرب النص

بلى .. لكن هاللغتين لهما نفس التركيب بين الجمل
يعني كلاهما

اسم .. فعل .. مفعول به ..

[2]
الترجمة الحرة

أهم شيء فيها نقل المعنى ..

و تكثر في الشعر ..

ناخذ فكرة النص الأصلي .. و اللي يبي يوصله .

و نشوف التشبيهات اللي فيه .

و نكتبه بـ طريقة و اسلوب حتى التشبيهات اللغة الهدف

هذي مدونة لـ المترجمة أسوم

غالب ترجماتها أدبية

ممكن تطلعون عليها وتشوفون كيف مترجمة النصوص :
http://iasoooooma.blogspot.com/

[3]
عندنا الترجمة التفسيرية
و هذي اللي نفسر فيها بعض الألفاظ الجديدة أو الصعبة

نكتب الكلمة .. بين قوسين نحط شرح مبسط لها
لو كان النص طبيعي ..

برضه نستخدمها في الترجمات الأدبية لو يصير فيه لفظ ثقافي استخدمه الكاتب

أو تكلم عن شخصية ..

نكتب دلالة هاللفظ .. أو نبذة بسيطة عن الشخصية المذكورة ..

لكن في هامش الصفحة

[4]
الترجمة التلخيصية

هذي فيها نقرأ النص و نكتب فكرة عامّه عنّه

حتى نتيح لـ غيرنا مثلاً ياخذ نظرة عن هالكتاب أو المقال ..

[5]
التعريب

فكرته يكون عندنا نص أدبي أجنبي

فيه شخصيات و فكرة و بيئة و عقدة و أحداث

نقوم ناخذ نفس الفكرة و الخط الدرامي

لكن نغير اسماء الشخصيات و البيئة و المواقف

لـ تكون عربية ..

أمثلة :

من الفرنسية الكونت دي مونت كركيستو إلى العربية أمير الانتقام / أمير الدهاء

هذي افلام ما حصل لي اشوفها .. لكن أعتقد هالشي كان دارج و بقوة أثناء ثورة الترجمة والانفتاح الثقافي العربيان أيام علي باشا

الأقلمة

نفس نفس التعريب

الفرق إنه بدال ما يكون التحويل للعربية

يكون التحويل لبيئة محلية مثل السعودية أو المصرية

و برضه تصير لبيئة محلية كـ النجدية و الحجازية و الاسكندرانية

الاقتباس

ياخذ بس العقدة حقة العمل الأدبي .. و يألف حولها أحداث و مواقف

يذكركم بـمنهج أي مترجم هذا ؟!

|تقسيم الترجمة طبقاً للنص|

النصوص نقسمها لـ قسمين

أدبية ..
و يجي الشعر أصعب من النثر فيها

و تخصصية

يجي على هرمها الترجمة القانونية لـ انه عقود بيع زواج

أي كلمة / تركيب جملة خطأ نكبة !

و في اسفله الترجمة الصحفية

لـ انها تستخدم أبسط مستوى من الألفاظ

التخصصية تتعامل مع مجال معين من المعرفة أهم اهتمام للمترجم فيها ينقل المعنى ,,

يعني لو مثلا المترجم مش و لا بد في الأسلوب الأدبي ..

هذا النوع من الترجمة يناسب لـ أنه ما يحتاج منه تأنق باختيار الألفاظ

لـ انه مش محتاج يلامس حس القارئ يعني

هو علم هـ نديه لـ عئلك مش لـ ألبك

أخذت وحده من هالتراجم المتخصصة هالترم ..

ياهي جميلة .. لو بس تدخل القواميس معانا الاختبار

لكن محتاج فهم صحيح لـ النص المكتوب ..

كذا مرة نترجم جمل معينة في الكيمياء أو الفيزياء و تطلع غلط لأننا ما فهمنا عن إيش تحكي

يعني اختل فهم الرسالة في خصائص الترجمة عند نايدا

الترجمة الأدبية ..

المترجم فيها لازم يتقمص اسلوب الكاتب و شخصيته

و المستوى اللغوي المتبع في كتابة النص

لو صعب .. صعب .. سهل سهل ..

إلا في حالات استثنائية

أوقات نحتاج نقرأ عن الكاتب الأصلي و حياته و أحداثها حتى نعرف نعيش النص اللي هو كاتبه

فـ نقدر نوصّل اللي يبغاه بالضبط من هالنص الكتاب مثلا أو الرواية
<

لـ انه لو فشل في نقل اللي يبغاه الكاتب بالضبط
ممكن تسوء سمعة الكاتب

المرة الجاية إن شاء الله عن قاعدة واحدة من قواعد الترجمة
و دراسة الترجمة في السعودية و في الدول العربية

عفواً ع الإطالة

فتناكم بـ عافية

%d مدونون معجبون بهذه: