Uncategorized

#Summer | صيف Vs إنجاز [2/2]

أمّا [ المعرفة السابقة ]

فاسأل نفسك : ماذا أجيد ؟ ماذا أعرف ؟ لا تحقرنَّ من العلم شيئاً ! قد تكون قريباً من التجمّعات التطوّعية والتي تطلق حملات أو أخبار وما إلى ذلك . قد تكون قارئاً وتعجبك بعض الاقتباسات أو بعض العلوم .. قد تكون تعلّمت شيئاً بعد جهد جهيد .. أو أنَّ مظانّه بعيدة المنال نوعاً ما .. قد يكون لديك اهتمام بـ التصميم مثلاً أو بـ تطبيقات الآيفون أو التدوين .. المهم تحسس الأمر الذي تعرفه ثم ابدأ انشره .. طيّب لماذا وكيف ؟! لماذا لـ تزكية العلم .. فـ حق العلم نشره .. وعندما ينتشر فقد أبقيت لك في هذه الدنيا صدقة جارية ” إذا مات الإنسان انقطع عنه عمله إلا من ثلاثة : إلا من صدقة جارية . أو علم ينتفع به . أو ولد صالح يدعو له ” .. طيّب كيف ؟! الكيفية ولا أسهل .. فقط ادفع نفسك ولا تحقرها .. فـ إمّا إن كان لديك حساب في تويتر بإنشاء هاش تاق سهل لتنشر عليه وليصل الناس إليه بسهولة ( مع الأخذ بعين الاعتبار أن التغريدات المنشورة في الوسوم تُحذف بعد عدّة أيام ) أو تنشئ حسابأً جديداً لهذا الغرض . قد تنشئ تدوينة في الوورد بريس لذلك إن كان ما ستنشره طويلاً نوعاً ما .. أو لك خيار التمبلر .. قد يكون ما تعرفه وتحبّه هو المقاطع المفيدة من محاضرات أو وثائقيّات وقد تُنشئ حساباً في اليوتيوب لذلك . أو حتّى تنشئ لك ما يسمّى بـ ( المشروع ) وهو نشر يومي لـ فترة معينة عن موضوع معيّن تجيده أو توّد تطوير نفسك فيه .

أمّا [ المعرفة المستقبلية ]

فهي ما تكتسبه الآن .. أو في المستقبل .. ليصبح ( معرفة سابقة ) في المستقبل .. طيّب .. كيف أستطيع مساعدتك في ذلك ؟ أنا لا أعرف سقف طموحك ولا مجال اهتمامك ولا نسبة مهارتك وصبرك لكنّي أعرف أنَّك ستكون جاداً في استثمار صيفك .. كل ما أستطيع فعله هو أنّ أعرّفك على بعض ما أعرف  .. لعلّك تُلهم أمر ما .. لعل ذهنك يتوقّد .. ولعلّي أشير إلى أنَّ ( ما لا يُدرك جلّه لا يُترك كلّه ) ستجد فيما سأسرد بعض المخالفات ولا أتفق معها بطبيعة الحال لكن لديك عقيدة واضحة الأسس والعبادات لتقبل أو لتتعامل مع المخالفات ولديك عقل توجّهه الشريعة  تستطيع به أن تنقد به الحسن من غيره  .

تُقام دورات في التنمية البشرية وبعض المهارات عن بعد وموقع مهارتي فيما أرى الأكثر مرونة في هذا المجال .. وهاك أيضاً لقاء د. طارق السويدان في جامعة الأمير سلطان عن القيادة للشباب  وهذه محاضرات منظمة تيد العالمية مترجمة إلى العربية حتّى قناة شباب وين لديها مخزون ثري من اللقاءات المسجّلة التي تُذكّرك وتبهرك و( تفتّق) ذهنك – أنضحكم بلقاء الأستاذ أيّوب = ) .. أمَّا إن أردتم معرفة تاريخ عائلة الزامل أو لديكم ميول تجارية أو حتّى تحبّون سماع قصص العوائل الناجحة أو حتّى تريدون معرفة لمحات من التاريخ الخليجي و السعودي فهذا لقاء د. عبد الرحمن الزامل مع لجنة شباب الأعمال ( تصدقون إن السعوديين كانوا هم اللي يشتغلون في الموانئ وشهرتهم مثل شهرة العمالة ؟! ) . أيضاً البودكاست ( فيه حقّه من النفع ) .. رؤية رقميّة وحياة تِك  مثلاً في عرض المعلومات التقنية .. محاضرات جامعة يال Yale University وتعلّم الإنجليزية كلغة ثانية ELS لتعلّم اللغة الإنجليزية وقناة حركات في الاستضافة والدردشة المفيدة ( قناة مثرية جداً لا من ناحية التعريف بمغمورين وبعض غرائبيّاتهم ولا من ناحية العلاقات المتشعّبة للمقدّم مازن الضرّاب عندما تنتهي تقول : الحمد لله .. تعلّمت ” أشياء” ! ) وايضاً بودكاست على طاري 3la 6ari كـ فكرة حركات ..

وأخيراً [ المعرفة التخصصيّة ]

إن لم تتخصص أو تدرس الجامعة بعد .. اسأل وابحث ورشّح كل ما تقع عليه عينك فيما يخص التخصص / التخصصات التي تريدها ليكون لديك الاستعداد لتنمية مهاراته ولمواجهة صعوباته وليكون لديك خلفية معرفية بالحياة الجامعية ومتطلّباتها وقاعدة للبدائل .. أمّا إن ( راحت عليك  ) وتخصصت p : .. فتعمّق في معرفته هو بالذات وانشره .. لا يعني أنَّ تخصصكٍ جغرافيا أن تعطّلي عقلك وملكاتك عن الاستثمار فيه ولو تعلمين أنَّنا في الترجمة نحتاج إلى مراجع ومعلومات وأشخاص في الجغرافيا كـ حاجة العطشان إلى الماء لعملتِ مكانتها .. وأنتَ وإن كان تخصصك لغة عربية أو بدنية لا يعني أنَّك جزء معطّل .. فنحن لمثلك بـ أخلاق ومحافظة واحتشام نعاني العوز في تصحيح أخطائنا ونقل غريب اللغة لنا .. خلال كتابتي لهذه التدوينة بحثت عن مقاطع لـ أساسيات الرياضة فكان الذي وجدت إمّا بـ موسيقى أو مناظر للجنسين لا يليق للجنس الآخر رؤيتها .. مهما كان تخصصك .. ما الذي يمنعك أن تكون واحد زمانك فيه ؟ أو حتّى في غيره .. التخصص الجامعي قد لا يناسب فعلاً طموحك .. لكن ذلك لا يعني أنَّ ما تعلّمته فيه هباءً منثورا .. وصلت هذه التدوينة على الأغلب من تويتر .. تواصل مع أصحاب التخصص والمهنة هناك .. وحاول أن لا تختار من المشهورين على نطاق واسع .. لأن المغمور لديه الوقت لجيبك ولم تنسه النجاحات العظيمة غبار الدراسة والعمل ويفرح بالشباب الطمَوح فـ يؤتيه درّة ما يعرف = ) .

وآخيراً .. الكلام أعلاه كلّه .. كيف نقوم به -_- ؟! ..

الصرامة مع النفس التي لم تعتد تورث الملل وشعوراً بالإحباط والخمول وتشعرك بأنّك كائن حي لكن ميّت .. كنت أجرّب الجداول الصارمة التي استراحتها صلاة أو بضع دقائق فما وجدت من نفسي إلا التسويف وووصم نفسي بـ ( الفشل ) = / .. فرأيت أنسب الحلول الاحتفاظ بـ ورقة أو دفتر صغير أكتب فيه قبل النوم كل ما أريد فعله غداً ( حتّى الأساسي كـ الصلاة ) وأسمّيها بـ ( المهام ) لـ تقرّ في نفسي أهميّتها لأنجزها .. وفي نهاية اليوم التالي أشطب ما أنجز وأرتّب لنفسي عقوبة على ما لم أُنجز مع تدوين مهام اليوم التالي .. مع مرور الوقت تصبح بعض  المهام أساسية في حياتك وتنتظم ساعتك البيولوجية والذهنية وفقاً لها .. وسترى من نفسك احترافية وسرعة أو تركيز خلال القيام بها والنقطة المهمّة التي قد توازي ا÷مية هذا التدوين هو الاحتفاظ بهذه الوريقات .. حتّى إذا ما شعر بإحباط .. وقلّة المنجزات حتّى الصغير منها والعائلي .. تعود إليها لتتذكر أنّك فعلتَ أمراً أثّر في نفسك واختلط بشخصيتك لكنّك تناسيته  وتعلم أنَّ التراكميّات الصغيرة  من آراء وعادات واعتقادات هي ما تصنع شخصيتك .. فاختر أي التراكميّات لنفسك = )

.. بشروني بإنجازاتكم ^_^..

Advertisements

One thought on “#Summer | صيف Vs إنجاز [2/2]

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s