حاسب على إبهامك !

[ خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي]
سنن الترمذي


.
.

قبل عدة أيام قطعت عن طريق الخطأ جزءاً صغيراً جداً من إبهامي ،
و على الرغم من اعتيادي على جروحٍ كـ هذا ،
إلا أن أيّام نقاهته مريرة !
فـ أي حركة طفيفة تودي به إلى النزيف ،
و أي إلغاءٍ له يصعّب أية مهمة ،
فـ هذه الكتب تتساقط لأني اعتدت أن اجمعها بين أصابعي الأربعة و [ ابهامي ]
و هذه صرخة الـ [ Ouch ! ] المدوية عندما أُزلق حزام حقيبتي لـ أحيطُه بـ [ إبهامي ]
و هذا الفنجان ، يكاد أن ينكسب في كل مرّةٍ أمده ،
رغم أن الأربعة الباقية تقوم بـ عملها و راحة الكف تساندها !

.
.

خلال هذه الفترة ، تذكرت كلام احدى زميلاتي حين شبّهت
أباها بـ اصبع الإبهام ، حيث لا تستغني عنه اليد في أي أمر ،

و كان كذلك لـ عائلته .. فـ لمّا ألمَّ به ما ألم ، عانت العائلة أشد الحقبات إيلاماً و ذلاً ..

.
.

قد تكونَ أنت ذاك الإبهام ،
فـ حاسب على نفسك ، و اتق الله . .

.
.

Advertisements
  1. No trackbacks yet.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: